حياة ما بعد الانفصال العاطفي

01.12.19 4:17
إدارة الركن العام


فريق الإشراف

فريق الإشراف

الجنس : انثى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو


الانفصال هو وقت صعب لدى الطرفين. يمكن أن يكون أفضل أو أسوأ حسب طريقة التعامل. ولكن هُناك من يسرع في اخذ قرار الانفصال دون تفكير، ممكن أن تكون الأمور لا تدعي الانفصال، كثير من الناس لا يستطيعون التعامل مع المواقف ويختارون الانفصال طريقة لانهاء الخلاف، ولكن هنا سوف نساعدك على ادارة المواقف وادراك مشاعرك.
وستجد أيضًا بعض النصائح للتغلب على نهاية علاقتك بطريقة صحية.

متى تعرف أن علاقتك ليست على ما يُرام؟
إن ملاحظة علامات الإنذار المبكر بانهيار العلاقات يمكن أن يساعد الزوجين على حل النزاعات. تشمل علامات الإنذار المبكر:
• لا تفعلون نفس الأشياء التي تفعلونها من قبل.
• لديك حجج متكررة حول نفس المشكلات التي لم يتم حلها أبدًا.
• الشعور بعدم الرضا.
• تقل ممارسة الجنس بينكم، او تكون ليست كما كانت.
• احدى الطرفين يكون مهتم بأشياء اخرى خارج العلاقة.
• يقل الحب والشغف، وفقدان الود والدفء.
• الخناقات على اتفة الأسباب.
• الشعور بالخنقة عند تحمل مسئولية المنزل.
• تستمر الحجج حول الأطفال.
• وجود عامل سلبي مؤثر على العلاقة وتكون النزاعات بسببه دائما مثل إدمان احدى الطرفين للكحول.

شعورك نحو الانفصال
توقع بعض الصعود والهبوط العاطفي عندما تنفصل أنت وشريكك. ولكن في بعض الأحيان، قد تشعر بالحماس تجاه حياتك الجديدة، والحصول على الحرية. ولكن ربما سيكون لديك مشاعر حزينة للغاية وشعور بالخسارة. قد تشعر بالخوف بعض الشيء.
إنه أمر مفهوم إذا واجهت مشاعر سلبية من الشعور بالخسارة. يمكن أن يكون الانفصال مؤلمًا وتخسر المنزل وعائلتك والاتصال اليومي مع أطفالك والأصدقاء والحياة الاجتماع والدعم والموافقة من عائلتك والمجتمع، الامن المالي، المعنى والهوية، وتقل فرصتك في إنجاب الاطفال.
وقد تلجأ للعزلة احيانا في اول فترة من الانفصال وتراجع نفسك لماذا تمت هذه الخطوة؟ هل كان لا يوجد حل آخر لفك النزاعات؟
قد يكون من الصعب قبول هذه الخسائر إذا كنت لا تريد الانفصال، أو أن عائلتك وأصدقائك لا يدعمونك. 

يمكن الانفصال أيضًا أن يثير مشاكل عملية، مثل المكان الذي ستعيش فيه، وكيف ستدعم نفسك، وكيف ستشارك الأبوة والأمومة.
المال هو مشكلة خاصة لكثير من الأزواج الذين ينفصلون، والنساء أكثر عرضة من الرجال لتجربة المصاعب المالية بعد الطلاق.

مشاعر مشتركة
على الرغم من ظروف انهيار العلاقة، فقد لا يزال الطرفين الشعور بالحزن والرفض والارتباك. لقد انقلب عالمكم رأسًا على عقب، ومع الكثير من التغييرات، يشعرون بالإرهاق. وتبدأ المعناه من مجموعة من السلوكيات مثل البكاء، أو صعوبة في النوم، أو فقدان الشهية، أو الشعور بعدم القدرة على التركيز في العمل. إذا كان لديكم أطفال، فقد تكافحو‘ أيضًا للعناية بهم لفترة من الوقت.
وقد يشعر الطرفين
• بالارتياح أن الأمور في النهاية تم حلها.
• توتر حول كيفية التوفيق بين العمل والتزامات المنزل.
• الايجابيه والتحمس للمستقبل
• قلق بشأن المسائل القانونية والمالية وربما علاقة جديدة
• الحزن بسبب الخسارة.
• الاشتياق للممارسة الجنس.
وبعبارة أخرى ، فإن انهيار العلاقة هو وقت مشاعر مختلطة. ولكن، إذا كنت تأخذ بعض الوقت وتهتم بنفسك، فستخرج من الجانب الآخر، فإن الوقت عامل مهم جدا في ادارة العلاقات، قد يساعدك على النسيان، او يقسو قلبك.

وبغض النظر عما إذا كنت قد بدأت الانفصال أم لا، فقد لا تزال تشعر بالحزن. شخص ما كنت تهتم به، أو ربما لا تزال تحبه، وتم خروجه من حياتك.
ولكن هناك أشياء تساعدك في التغلب على حزنك:
• اعتن بنفسك جيدا حاول أن تتناول طعامًا صحيًا، واحرص على النوم الروتيني وممارسة التمرينات الرياضية، وخطط لعمل الأطعمة والأشياء التي تستمتع بها.

• يتعامل الجميع بشكل مختلف - يمكنك أن تحاول البقاء مشغولاً، أو ربما تشتت انتباهك مع أشخاص جدد وأنشطة جديدة، أو تتحدث مع الأصدقاء والعائلة وغيرهم ممن يستطيعون مساندتك، أو تفكر في قضاء بعض الوقت الهادئ.

• تجنب التسرع في علاقة جديدة، خذ وقتك في النسيّان.

• تجنب استخدام الكحول أو المخدرات الأخرى لتخفيف أي ألم.

• السفر الى اي مكان تحبه فقد يساعدك على التخلص من الافكار السلبيه والاكتئاب والتفكير بهدوء.

الاستجابة غير الصحية للانفصال
انهيار العلاقة هو عامل رئيسي في تفاقم العنف الأسري والاكتئاب. (قد يكون لدى بعض الأشخاص استجابة شديدة للانفصال، الأمر الذي قد يكون خطيرًا عليهم أو على شريكهم أو أسرهم.) لذا، كن على دراية بعلامات الاستجابة غير الطبيعية للانفصال. وتعرف متى تحصل على المساعدة.

أي شيء يمثل محاولة للتقليل من شأن أو إعاقة أو معاقبة أي شخص غير مفيد، وقد يكون في بعض الحالات غير قانوني (مثل تخريب سيارة أو ممتلكات أخرى). بغض النظر عن مدى شعورك بعد الانفصال، ولكن حاول أن تكون منطقي ومتحضر لا تؤذي الطرف الآخر ولا تسعى الى الإضرار بحياة البعض الجديدة او تنزل احباطك وغضبك على اطفالك.
سيكون الانفصال أسهل على الجميع إذا تحمّل كل طرف مسؤولية التصرف باحترام الذات والنضج.

اكتئاب ما بعد الانفصال
قد يكون الحزن الناتج عن انهيار العلاقة حادًا ، مما قد يؤدي إلى الاكتئاب. الاكتئاب  مرض خطير يؤثر على الصحة العقلية والبدنية.
ويجد المصابون بالاكتئاب صعوبة في العمل كل يوم. قد يصبحون معزولين اجتماعيًا أو غير منتجين في العمل والمنزل، ويتوقفون عن الاستمتاع بأنشطتهم المعتادة. يمكن أن تكون علامات الاكتئاب الأخرى هي تغير كبير في الوزن، وقلة التركيز، والاعتماد على الكحول أو المخدرات.
إذا استمرت هذه المشكلات لمدة تزيد عن أسبوعين، فحاول أن تلجأ الى المساعدة الطبية.
ولكن يجب الا تترك نفسك لهذه المرحلة يجب ان تركز على الحياة الجديدة.

العنف
الرد الآخر غير الصحي على الانفصال هو العنف. يشعر بعض الناس بالغضب الشديد عندما تنهار علاقتهم، وقد يحاولون معاقبة شريكهم. إذا كنت تشعر أنك لا تستطيع التحكم في غضبك، أو كنت قلقًا بشأن غضب شريكك، فيرجى طلب المساعدة على الفور. 
والعنف الأسري والمطاردة واللغة والسلوك المسيء أو المهدد لا يمكن قبولهما أبدًا.
يجب أن تأتي سلامة كل فرد في العلاقة، بما في ذلك الأطفال، أولاً.
وإذا كان شريك حياتك عنيفًا:
• تجنب الاتصال به بقدر ما تستطيع.
• الاجتماع فقط في مكان عام.
• اطلب من صديق أو أحد أفراد الأسرة أن يكون معك في الاجتماعات.
• لا ترد بالعدوان.

وفي النهاية، فإن الانفصال ليس نهاية الحياة قد يكون بداية لحياة اجمل، عليك فقط التمهد قبل الدخول في اي علاقة ولا تعطِ قلبك الا لمن يستحقه 💔

حياة ما بعد الانفصال العاطفي

07.01.20 5:02




الجنس : انثى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو


السلام عليكم … شكرا لكم
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟ سجل دخولك الآن إن كنت تملك حسابا على موقعنا. إن كانت هذه أول زيارة، فقم بإنشاء حساب جديد لنشر تعليقاتك واستفساراتك.