كل ما يجب أن تعرفيه عن الرضاعة

01.11.19 17:14
Admin


فريق الإشراف

فريق الإشراف

الجنس : انثى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو



محتويات الموضوع..
- الرضاعة.
- أنواع الرضاعة.
- فوائد الرضاعة الطبيعية.
- أضرار الرضاعة الصناعية.
- الفطام.
- أنواع الفطام.
- طرق الفطام.
- نصائح عند بدأ إطعام الطفل.
- نماذج لوجبات الأطفال الرضع.


الرضاعة..
بعد أن يولد الطفل يحتاج إلى الغذاء الخاص به، الذي يساعده على النمو، وهو الرضاعة، حيث يحتوي حليب الأم على مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن، والبروتينات والنشويات، والدهون والمياه، ويحتوي على الكثير من الفوائد الصحية.
ولا يمكن إستغناء الطفل عن الرضاعة، فهي غذائة الذي يتغذى عليه، وتعمل على تقوية جهازة المناعي، وتحميه من التعرض الكثير من الأمراض.
ولا يوجد حليب كاحليب الأم، والرضاعة أيضا تفيد الأم كما تفيد الطفل، وقد يكتفي الطفل من الرضاعة عند عمر الستة أشهر، أو قد تستمر لعمر العامين، ويمكن إرضاع الطفل عند جوعه، أو عن طريق تحديد مواعيد للرضاعة كالرضاعة كل ثلاثة ساعات.


أنواع الرضاعة..
يوجد نوعان من الرضاعة، الرضاعة الطبيعية، والرضاعة الصناعية.
فالرضاعة الطبيعية فرض على كل أم نحو طفلها، وهو أفضل خيار لتغذية الطفل، فابعد الولادة تستطيع كل أم إرضاع طفلها بالصورة الطبيعية، وقد يحدث أن يمتنع صدر الأم عن إدرار اللبن في البداية، أو أن يفرز لبن خفيف وضعيف ويسمى بالسرسوب، وهو هام لصحة المولود، ويساعده على إتمام وظائفه الحيوية، وتقوية مناعة الطفل، ثم يدر ثدي الأم اللبن بصورة جيدة بعد حوالي ثلاث أيام من الولادة.

الرضاعة الصناعية، هي بديل للرضاعة الطبيعية، وتعتبر بديل مناسب، في حالة عدم إستطاعة الأم إرضاع طفلها بالصورة الطبيعية، ويمكن لأي شخص إرضاع الطفل بهذه الصورة بدلا من الأم، مما يخفف العبء والتعب عنها، وقد تعمل الرضاعة الصناعية على إشباع الطفل بصورة جيدة، عن الرضاعة الطبيعية.


ما هي فوائد الرضاعة الطبيعية؟
للرضاعة الطبيعية فوائد كثيرة للطفل وللأم، فاللبن الأم يحتوي على العديد من الفيتامينات والحديد والزنك والدهون والبروتينات، ويحتوي أيضا على ما يقرب من خمسون نوع من الإنزيمات و الهرمونات الضرورية، وكل هذا يعمل على نمو الطفل بصورة سليمة.
ولبن الأم أيضا يحتوي على أجسام مضادة، تعمل على تقوية الجهاز المناعي، والجهاز الهضمي، والجهاز السمعي والبصري لدى الطفل، وتساعده على محاربة الفيروسات والجراثيم، وتساعده أيضا على محاربة الكثير من الأمراض، وتعمل على حمايته من الإلتهابات، واللبن الطبيعي أسهل في الهضم عن غيره من الألبان الصناعية.
ويفضل أن تكون الرضاعة خالصة لمدة ستة أشهر بدون إدخال أي نوع من أنواع الطعام ولا حتى المياه للطفل في هذه الفترة، فاحليب الأم يحتوي على المياه وكل العناصر اللازمة لصحة الطفل، وبهذا يكون أقل عرضه للأمراض والمشاكل الصحية.
وأيضا تعمل الرضاعة الطبيعية على زيادة الترابط بين الأم ومولودها، فعندما يلمس الطفل لثدي أمه يشعر بالراحة والإطمئنان والمحبة والأمان والهدوء والحنان، وتعمل على وجود الدفء بين الأم ورضيعها، وتعمل الرضاعة الطبيعية على إرتفاع نسبة الذكاء عند الطفل.

ما هي فوائد الرضاعة الطبيعية للأم؟
تعمل على تخفيف القلق والتوتر والإكتئاب، وتعمل على تقليل الإصابة بهشاشة العظام، وتعمل أيضا على خسارة الوزن الزائد، وفقدان وحرق الكثير من السعرات الحرارية.
ومن أهمية الرضاعة الطبيعية للأم أيضا تقليل خطر الإصابة بمرض الرحم، والمبايض، والثدي، وتساعد على شعور الأم بالراحة والإسترخاء مع مولودها.


ما هي أضرار الرضاعة الصناعية؟
الرضاعة الصناعية لا تحتوي على نفس الفوائد التي توجد في الرضاعة الطبيعية، ولا يوجد بها نفس العناصر الغذائية الموجودة في لبن الأم الطبيعي.
فالحليب الصناعي لا يحتوي على الأجسام المضادة، التي تعمل على تقوية الجهاز المناعي ومحاربة الأمراض، وبالتالي الطفل الذي يرضع صناعي يكون أكثر عرضة للأمراض والمشاكل الصحية، ولا يحتوي على الإنزيمات والهرمونات اللازمة والضرورية لصحة ونمو الطفل، ولا يحصل الرضيع على العناصر والمعادن اللازمة لنموه لإنها لا توجد في الحليب الصناعي، كالأوميجا٣، وغيرها من الأحماض الدهنية.
ويكون الطفل أكثر عرضة لمرض السكر، حيث أن الحليب الصناعي يكون مصدره الأساسي من لبن الأبقار، ويحتوي لبن الأبقار عند تصنيعه على الكثير من السموم والمعادن التي تضر معدة الطفل الرضيع ويعمل أيضا على إصابة الرضيع بالأمراض.


الفطام..
هو عملية إنقطاع الطفل عن الرضاعة، أيا كانت طبيعية أو صناعية، وإعتماده على نفسه وتكوين شخصيته.
ويفضل أن يتم الفطام بصورة تدريجية، وليست بصورة مفاجأة للطفل، وقد يكون الفطام أمرا صعبا على بعض الأمهات، في حالة فطام الطفل مرة واحدة، بدون تمهيد وتدريج، وقد يستمر مدة فطام الطفل أيام أو أسابيع وأحيانا شهور، ولكنه أمر طبيعي يمر به جميع الأطفال.


ما هو أفضل وقت للفطام؟
عندما يبدأ الطفب بتقبل الغذاء الخارجي، ويمكن هذا من عمر ستة أشهر وحتى عمر السنتين، وأثناء الفطام قد تتأثر نفسية الطفل، لإنه يبتعد عن مصدر الأمان والإطمئنان بالنسبة له، وقد يصاب بالضعف والتعب.

أنواع الفطام..
يوجد عدة أنواع لفطام الطفل عن الرضاعة، أولهم الفطام السريع والمفاجئ، وهو أن تقوم الأم بحرمان رضيعها من الرضاعة بصورة مفاجئة ونهائية، ويكون هذا النوع من الفطام من أصعب الأنواع، لإنه يؤثر بالسلب على نفسية الطفل وصحته، وقد تضطر الأم لفعل ذلك نتيجة لتناولها بعض الأدوية التي قد تضر الطفل في حالة إستمرار الرضاعة، أو في حالة حدوث حمل، أو الإصابة بمرض، أو لعدم توفر الحليب في صدرها.

ويوجد نوع آخر من الفطام، وهو الفطام بالصورة التدريجية، وهو من أفضل أنواع الفطام لإنه يعمل على تهيئة الطفل وتقبله لفكرة الفطام والإبتعاد عن ثدي أمه وعن غذائه الذي يعتاده، ويعلمه التحمل والصبر والتعود على الأغذية الصلبة، بدلا من حليب الأم.

أما النوع الأخير من أنواع الفطام وهو الفطام الذاتي، حيث يقوم الطفل بإفطام نفسه بنفسه، ويقرر الإبتعاد عن ثدي أمه، ويكون ذلك لعدة أسباب، أما أنه لا يشبع من الرضاعة، أو لإنه لا يفضل الحليب، ويفضل الطعام.

طرق الفطام..
للفطام من الرضاعة الطبيعية عدة طرق ومراحل يجب أن يمر بها، في البداية بعد أن يتم الرضيع رضعته، يتم تناوله بعض من الأغذية المناسبة لعمره، بديلا عن الرضعة التالية، وعندما يقبل الطفل على الطعام الصلب وعلى الأغذية الأخرى ويتعود عليها، تكون هي الوجبة الأساسية له، وبعد شعوره بالشبع، يمكنه أخذ رضعه في منتصف اليوم أو رضعتين فقط، ثم يبدأ الطفل في تفضيل الطعام ويصبح محبب إليه، ويبدأ الطفل في الإستغناء عن الرضاعة أو الإكتفاء برضعة واحده، ويمكنه شرب الحليب الصناعي في كوب بدلا من الرضاعة الطبيعية، ويفضل معرفة الطفل بإستخدام الكوب قبل الفطام حتى يسهل عليه عملية الفطام، ويكون مهيء للشرب بها، وينصح الأم بطهو الفواكه وعمل الكثير من العصائر لتعويض الطفل عن الرضاعة كلما طلبها، فالعصائر تعمل على إشباع الطفل، ويفضل أن تكون العصائر طبيعية وخالية من السكر، وتستمر الأم في إعطاء رضيعها الفواكه والخضار المطهو والعصائر والماء، وعند إستيقاظه في الليل يمكنها أن ترضعه، ولكن في الصباح تمتنع وطوال اليوم تمتنع عن إرضاعه، وينصح الأم بالتحلي بالصبر وتعويض الطفل بالحنان والدفء الذي يفتقده بسبب فطامه من الرضاعة.

الفطام من الرضاعة الصناعية..
يفضل أن يتم إفطام الطفل من الرضاعة الصناعية، بعد إتمام الطفل عمر السنه، وبدأه في تناول الأطعمة الخفيفة والمطحونة بصورة ناعمة، التي تكون قريبة من سُمك اللبن فابلتالي يفضل الطعام ويسهل علية ترك اللبن، يمكن إستبدال زجاجة اللبن التي يرضع منها الرضيع إلى كوب، وأن يكون الكوب ذات ألوان مبهجة ورسومات يحبها الطفل، ويجب في البداية عدم ملء الكوب حتى يتعود الطفل عليه، وعلى مسك الكوب حتى يستغنى تماما عن الرضاعة الصناعية، ويمكن أن يتم إلهاء الطفل وإشغاله باللعب وأغاني الأطفال حتى لا يتذكر الرضاعة، وفي حالة إصراره، يجب التحلي بالصبر وطول البال حتى يتركها من نفسه، ويمكنك وضع أشياء من الطعام المزعج على حلمة زجاجة اللبن كالثوم أو البصل، حتى يتركها الطفل ويتم إفطامه.


كيف يبدأ إدخال الطعام للطفل؟
ما هو الممنوع والمسموح عند بداية اطعام الطفل؟
يفضل أن لا يتناول الطفل الماء أو أي نوع من أنواع الطعام قبل عمر الستة أشهر، وعند تناول الماء يجب أن يكون ماء مغلي مبرد، عن طريق الكوب أو المعلقة، وأيضا الحليب يكون عن طريق الكوب، ولا تكون عن طريق زجاجة اللبن، ويفضل أن تطهو الأم نوع واحد من الخضار أو الفاكهه وبعد إسبوع يمكنها طهي نوع أخر وهكذا، ويكون مطهو جيدا ويتم خلطه بالخلاط حتى يكون سائل وأقرب إلى الماء ويسهل على الطفل أكله، وأن يكون الطعام في البداية خالي من الملح والبهارات والسكر، ومع زيادة عمر الطفل يمكن إدخال القليل من الملح والسكر والتوابل وأن لا يتم طهي الطعام جيدا حتى يتعلم الطفل مضغ الطعام عند ظهور الأسنان، ويفضل عدم إكراه أو إجبار الطفل لأي نوع من الطعام.


أفكار وجبات للأطفال الرضع..
أثناء رضاعة الطفل وعندما يتم عمر الستة أشهر يمكن إدخال بعض الأطعمة لتساعد على نموه، وتغذيته التغذية السليمة، التي تبني أجهزة جسمة وعضلاته، أو عند فطامه يمكن للأم أن تعوضه عن الحليب ببعض من الأطعمة السهلة اللينة والطرية، ويجب أن تكون أغذية طبيعية وخالية من المنكهات في البداية، ثم يمكنها إضافة الملح وبعض التوابل، ثم بعد ذلك تقوم بإدخال الطعام الصلب له تدريجيا، ويجب أن تكون الأغذية مليئة بالعناصر الغذائية الهامة و اللازمة لصحة الطفل، مثل الأرز المهروس باللبن، وهو عن طريق سلق ربع كوب من الأرز المغسول سلقا جيدا، ثم نقوم بإضافة كوب من اللبن إلى الأرز المسلوق، ونقوم بخلطهم جيدا في الخلاط.

بيوريه التفاح بالجزر، وهو عن طريق سلق التفاح والجزر سلقا جيدا في كمية مناسبة من الماء، ثم نقوم بخلطهم وهرسهم ناعما، ويمكن إضافة زبادي إلى هذا الخليط.

التفاح بالموز، وهو عن طريق سلق التفاحة سلقا جيدا حتى يسهل هرسها ونقوم بإضافة موزة إليها ويتم الهرس جيدا.
الأفوكادو باللبن، يتم سلق الأفوكادو بعد تقشيرها سلقا جيدا، ثم نقوم بإضافة كوب من لبن الأطفال، أو اللبن المسموح به للطفل، ويتم هرسهم وتقليبهم جيدا.

الشوفان بالحليب، نقوم بوضع ربع كوب من الشوفان وعليهم كوب من اللبن على نار هادئة حتى تمام النضج، ويمكن إضافة التفاح أو الموز إلى هذا الخليط.

كوكتيل بالحليب أو زبادو، وهو أن نقوم بإضافة أي أنواع فاكهه متاحه لدينا في الخلاط، كالموز والتفاح والتمر والعنب وغيرها من الفواكه المتوفرة، ونخلطهم خلطا جيدا ونضيف عليهم الحليب أو الزبادي، ويمكن تحليتهم بقليل من العسل الأبيض.

قرع العسل أو البطاطا المسلوقة، يتم سلقهم وهرسهم جيدا.

شوربة خضار، متكونه من البطاطس والجزر أو الكوسا والبسلة، أي نوع خضار متوفر، نقوم بسلق الخضار على نار هادئة، ويفضل سلقها على البخار حتى تحتفظ بقيمتها الغذائية، ثم نقوم بهرسهم بعد أن تم سلقهم جيدا، ويمكننا أيضا سلق نوع واحد فقط من الخضار.

الأرز باللبن، وهو أن يسلق الأرز ثم نقوم بإضافة اللبن والسكر وقليل من النشا.

مهلبية اللبن، وهي أن نقوم بوضع كوب من اللبن على نار هادئة ثم تقوم بإضافة السكر والنشا.

ويمكنه أيضا أكل البيض بمفرده مسلوق أو مقلي بملعقة من زيت الزيتون.

بطاطا بصفار البيض، تسلق البطاطا أو البطاطس سلقا جيدا، ثم يوضع عليها صفار البيض المسلوق أو بيضة كامله، ويتم هرسهم جيدا.

خضار بالفراخ، وهو أن يسلق الخضار كالكوسا أو الجزر أو البطاطس أو كلاهما، سلقا ناعما مع قطعة من صدور الفراخ ثم يتم هرسهم جيدا.

أرز بالخضار، يتم سلق جزر مع بسلة، أو كوسة وبطاطا، مع بروكلي، وربع كوب من الأرز وقطعة من صدر فرخة، وبعد السلق يتم خلطهم جيدا في الخلاط.

أرز باللحم، وهو عبارة عن عصاج من اللحمة المفرومة، نضيف عليه عصير طماطم وأرز ويترك على نار هادئة حتى النضج، ثم يتم خلطة في الخلاط أو هرسه.

بطاطا مسلوقة أو مشوية في الفرن وبعد سلقها أو شويها يتم هرسها أو خلطها في الخلاط.

ويمكن عمل عصائر كالبرتقال، أو البرتقال بإضافة جزر مسلوق، أو عصير جوافة بإضافة الحليب، أو عصير عنب، أو موز باللبن، أو أي نوع من العصائر الطبيعية الخالية من السكر.

فابإمكان الأم أن تطهو وتهرس الخضار والفواكه واللحوم، والبقوليات أيضا، مثل الموز والتفاح والكمثرى، والبطاطا والكوسا والبطاطس، والبسلة والجزر، وصدور الفراخ وقطع اللحم، والحمص والعدس والشوفان.

ويجب على الأم منع السكر والعسل والملح والتوابل والبهارات، وحليب الأبقار، والمنتجات التي تحتوي على مكسبات طعم كالشوكلاتة، أو المكسرات، حتى يبلغ من العمر سنة.

ويمكن للطفل أن يأكل من وجبتين إلى ثلاثة وجبات يوميا، والوجبة الواحدة لا تتعدى أربع معالق، ويفضل أن يأكل نوع واحد من الخضار لمدة أسبوع، ثم في الأسبوع الثاني يأكل نوع آخر من خضار اخر، وفي حالة حدوث حساسية من طعام معين، يجب عدم أكله لهذا النوع مرة أخرى حتى يتم العلاج.

ويجب أن تبدأ الأم لطفلها بالخضار وليست الفاكهه، لأن الفاكهه مليئة بالسكريات وبالتالي سوف يرفض الطفل الخضار، فالذا يجب البدأ بالخضار.

هذا وقد تحدثنا عن الرضاعة وأنواعها وعن الفطام وطرقه، وبعض وصفات وجبات الأطفال الرضع.


ويمكنك الآن إخبارنا عن أي نوع من الرضاعة مارستيها، والطرق التي إتبعتيها في مرحلة الفطام، وكم من الوقت أخذت منكي هذه المرحلة، وبإمكانك أيضا إخبارنا عن بعض الوجبات التي قومتي بعملها لصغيرك.

كل ما يجب أن تعرفيه عن الرضاعة

08.11.19 23:30




الجنس : انثى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو


موضوع رائع جدا عن فوائد الرضاعة الطبيعية
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟ سجل دخولك الآن إن كنت تملك حسابا على موقعنا. إن كانت هذه أول زيارة، فقم بإنشاء حساب جديد لنشر تعليقاتك واستفساراتك.