عشبة الجعدة: تساعد في التخلص من معظم الأمراض المستعصية ومنها العقم

16.03.20 20:06
إدارة الركن العام


فريق الإشراف

فريق الإشراف

الجنس : انثى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو


الجعدة هي نوع من أنواع الأعشاب التي تنمو فوق سطح الأرض، لا تنمو في العمق مثل بعض انواع الاعشاب و لها شهرة و معروفة في بعض الدول العربية.

أين توجد عشبة الجعدة
• توجد عشبة الجعدة في المناطق التي تقع في الشمال من قارة أفريقيا مثل المغرب ومصر، كما توجد ايضا في المناطق الجنوبية من قارة اوروبا و بلاد الشام، وتوجد بكثرة في جميع الاجزاء الغربية من الهند، حيث تنمو هذه العشبة في المناطق الجبلية.
• هذه العشبة لونها أخضر مائل للفضي او الرصاصي، لها سيقان لونها أبيض، يبلغ ارتفاعها حوالي 35 سم، أما أوراق هذه العشبة فحوافها مشرشره ومغطاة بشعر ناعم، وتتكاثف الأوراق في الجزء السفلي منها.
• تعتبرعشبة الجعدة من اكثر الأعشاب التي تحتوي علي العناصرالغذائية التي لها فعالية علاجية كبيرة مثل الزيوت الطيارة والقلويدات والمواد العفصية ومركب بكروبولين، ومواد كربوهيدراتية مثل الجلكوز وسكروز وفركتوز، وستيرولات غير مشبعة وغيرها من المواد التي تدخل في العديد من الصناعات الدوائية المطهرة والمنقية للجسم من البكتيريا والسموم.

أنواع عشبة الجعدة
وتنقسم الجعدة إلى نوعين هما:
• النوع الأول: الجعدة البلوطية وهي لها مميزات وفوائد عديدة بفضل احتوائها على نسبة كبيرة من الزيوت الطيارة، والتي لها استخدامات علاجية كثيرة مثل انها تستخدم في فتح الشهية وتقوية الجسم، وأمراض النقرس الروماتيزم، كما أنها مفيدة في علاج نزلات البرد الشديدة، وأمراض الروماتيزم والنقرس، كما أنها تساعد على استرخاء الجسم و التخلص من الإرهاق والتعب.
• النوع الثاني: وهو الجعدة البوبرية، وهذا النوع يحظي بشهرة كبيرة في العديد من البلدان، ويطلق عليها اسم أطالس أو الجعدة البيضاء، ويتميز هذا النوع يتميز بأن أوراقه ذات ملمس ناعم و مكسوة بأوبار قطنية لونها ابيض.
وهذا النوع ذو مذاق عطري مر، وتحتوي الجعدة البوبرية على زيوت طيارة ومادة التانين، إلى جانب عدد من المواد المطهرة والمدرة للبول والطمث، كما تساعد على علاج الجروح والقروح الخبيثة، وايضا تساهم في علاج الاستسقاء واليرقان بالجسم.

استخدامات عشبة الجعدة
عشبة الجعدة، عبارة عن عشبة يتم استخدامها في الطب البديل لما لها من فوائدها صحية كثيرة. لا يزال هناك جدل حول فوائد واستخدامات عشبة الجعدة حتي الان، حيث اجريت بعض الابحاث و الدراسات العلمية أن لها العديد من الاثار الجانبية والسلبية على الصحة، لتقوم بعض الدول بمنع استخدامها تماما ومنهم دولة فرنسا ، في حين أن كندا تمنع استخدام العشبة كأي نوع من المكملات الغذائية.

فولئد عشبة الجعدة
عشبة الجعدة تاخذ تصنيف غريب نسبيا حيث تصنف على أنها نوع من أنواع النعناع، ويتم استخدام زهورها.
ولكن ماهي فوائد عشبة الجعدة اذا قمت بتناولها ؟؟
• خفض حرارة الجسم المرتفعة.
• تستخدم هذه العشبة في علاج مشكلة ارتفاع السكر في الدم.
• تساعد هذه العشبة في التخلص من السموم والغازات الموجودة في المعدة.
• علاج الإسهال.
• تستخدم عشبة الجعدة أحياناً كشراب طبيعي يساعد على التخفيف من آلام الرأس والصداع.
• تستخدم الجعدة أيضاً في علاج الزكام والسعال ونزلات البرد.
• التخلص من ألم المعدة.
• المساهمة في علاج حصى المرارة.
• المساعدة في علاج الإصابة بالديدان المعوية.
• تحسين عملية الهضم والتخلص من عسر الهضم.
• المساعدة في علاج النقرس.
• القضاء على الجراثيم في الجسم.
• تستخدم في تنظيف الرحم وتعقيمه خاصة بعد حالات الإجهاض.
• تستخدم كمدر طبيعي في حالات احتباس البول، بالإضافة إلى حالات احتباس الدم في أيام الدورة الشهرية.
• علاج الجروح.
• تستخدم عشبة الجعدة أيضاً في علاج المشاكل الجلدية الصعبة مثل مرض الأكزيما والصدفية.
• المساهمة في فقدان الوزن.
• يمكن استخدامها غسول للفم حيث انها تستخدم لتعقيم الفم والحفاظ على صحته وصحة الأسنان.
• تعتبر عشبة الجعدة من الأعشاب الطبيعية التي تساعد على ارتفاع معدل الخصوبة عند المرأة، كما أنها تساعد على تنشيط القدرة الجنسية عند الرجال.

الجعدة وعلاج الأمراض المستعصية
فوائد عشبة الجعدة في علاج بعض الأمراض المستعصية:
• تستخدم في علاج العقم خاصة عند النساء.
• تساعد على القضاء على بعض الديدان التي تصيب الجهاز الهضمي مثل الديدان الشريطية.
• تساعد في تخفيف التقرحات الجلدية.
• تساعد على علاج مرض التهاب المفاصل
• تساعد في علاج تضخم الطحال.
• تستخدم في علاج لدغات الأفاعي، حيث أنها تعتبر مضاد حيوي طبيعي لسم الأفاعي وغيرها من الحشرات السامة.
• تستخدم في علاج مرض السرطان.
• ولكن مازال هناك حاجة إلى المزيد من الدراسات والأبحاث العلمية من أجل تأكيد هذه الفوائد المرتبطة باستخدام او تناول عشبة الجعدة.

أضرار عشبة الجعدة
غير معروف حتي الان كيف تعمل هذه العشبة وبما انه لايوجد ابحاث كافية لتؤكد اهمية استخدامها وتناولها فيجب استشارة الطبيب قبل استخدامها او تناولها لتجنب اثارها السلبية.
في المقابل، وجدت بعض الدراسات أن استخدام عشبة الجعدة غير امن، وأنه من الممكن أن تسبب بعض المشاكل الصحية المختلفة ويمكن ان تؤثر علي الامعاء و ايضا يمكن ان تسبب مشاكل للكبد (التهاب الكبد) وقد تؤدي الي الوفاة في بعض الحالات.
يوجد حالات معينه قد يؤثر عليهم تناول واستخدام عشبة الجعدة تاثيرا سلبيا فقد يؤدي تناولها الي العديد من المخاطر لذلك نصح بالابتعاد عنها وبالأخص الحوامل والمرضعات.
في حال رغبت بتناولها فمن المهم جدا والضروري أن يتم تناولها بكميات صغيرة ، ومن الضروري أن يتم التوقف عن استخدامها واستشارة الطبيب في حال ظهور بعض الأعراض الجانبية، وأهمها:
- الشعور بالدوار.
- الغثيان المترافق مع القيء أو بدونه.
- الصداع.
وجدير بالذكر ايضا انه اذا كنت تعاني من اي امراض و تتناول ادوية معينة اخري فمن الضروري جدا استشارة الطبيب الخاص بك قبل تناول عشبة الجعدة، لانه من الممكن ان تتفاعل بشكل سلبي مع ادويتك التي تتناولها.
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟ سجل دخولك الآن إن كنت تملك حسابا على موقعنا. إن كانت هذه أول زيارة، فقم بإنشاء حساب جديد لنشر تعليقاتك واستفساراتك.